عندما لا اكون مسؤولا عن تصرفاتي 2

عندما لا اكون مسؤولا عن تصرفاتي اجمع اربع فتيات في غرفة واحدة وامارس الجنس طوال الليل …….أتذوق المر والحلو والحامض والمالح اختارهن من الاربع اصناف الابيض والاحمر والاسود والاصفر, أجامعهن وانتشي أروي قصائد للحلاج وانا على بطن السوداء ومقاطع لزياد الرحباني وانا على ظهر الحمراء ونصوصا من بيان الاستقلال الامريكي وانا احتضن الصفراء وأصدح بأدب اسخيليوس وانا ألعق البيضاء , أغتصب كبريائي بانتماءات لزلازل لا تنتهي دون اصابات . عندما لا اكون مسؤولا عن تصرفاتي افكر كل لحظة في كل ساعة في كل يوم في كل شهر في كل سنة بالجنس وباللذة الجنسية وبجسدي المتعرق عند الطوفان وبالنمل الذي يسري بدمائي كلما رأيت امرأة حسناء او غير حسناء أعرف اني قوم بأنجح صفقاتي وانا في زلازل السرير مع امرأة تعرف الاجراءات الاسعافية عند حدوث الزلازل عندما لا اكون مسؤولا عن تصرفاتي أبني مدنا من صرخات لا تنتمي للالم وقواعد استراتيجية لطوفانات غير قادرة على حمل عود قش منخور , أكسر قواعد الاحرف والارقام , وابني عرشا على الاعين الغائرة والابتسامات المرهقة وقطرات العرق على الجبين . على رائحة التراب بعد المطر وعلى الانتهاء من فصل الشتاء . عندما لا اكون مسؤولا عن تصرفاتي ارتدي العري واثمل انتماءا لما يعتري خلجات الفكرة عند تحررها

Advertisements

Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out / Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out / Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out / Change )

Google+ photo

You are commenting using your Google+ account. Log Out / Change )

Connecting to %s